أخبار الصحةالأخبارالأخبار العربية

وزارة الصحة المصرية ترصد حالات متفرقة مصابة بـ “الفطر الأسود”

كشف تقرير أعدته وزارة الصحة المصرية عن مفاجأة جديدة تتعلق بمرض “الفطر الأسود” الذي أثار جدلا على مدار الأيام الماضية، منذ الإعلان عن إصابة الفنان سمير غانم به قبل وفاته.

وتحدث التقرير الصادر عن قطاع الطب الوقائي بوزارة الصحة المصرية، عن رصد بعض الحالات المتفرقة المصابة بالفطر الأسود بين مصابي فيروس كورونا المستجد خلال الفترة الماضية، فيما تتخذ الوزارة منهجًا صحياً وقائياً ضد المرض.

وقال التقرير إنه يتم التطبيق الصارم لإجراءات الوقاية ومكافحة العدوى بالمنشآت الصحية، ومنها العدوى بالفطريات والتعقيم الدوري للآلات الطبية والأجهزة، واتباع الإجراءات العلمية الصحيحة في استخدام العلاجات المناسبة للمرضى بصفة عامة، ولمرضى “كوفيد-19” بصفة خاصة.

وأوضح التقرير أن مرض الفطر الأسود ظهر في “عدد محدود جدًا” من الحالات في مصر خلال العقود الأخيرة، على الرغم من عدم انتشار الفطريات المسببة لهذا المرض بصورة كبيرة، ولكنها معروفة بصورة قوية لدى الأطباء ويتوافر العلاج الدوائي المناسب لها.

وأضاف أن غالبية الإصابات كانت في مرضى السرطان، وتم توثيق هذه الحالات في بعض الدراسات التي نُشرت في الجرائد العلمية، ومنها ما تم دراسته بواسطة مستشفى الأطفال للسرطان 57357 على بعض مرضى الأورام، وتبيّن منها إصابة 45 مريضًا في الفترة بين 2007 إلى 2017، وحدوث الوفاة في 15 حالة منهم نتيجة التأخر في بدء العلاج.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: