الأخبارالأخبار المحلية

نابلس: إصابات برصاص الاحتلال خلال مواجهات على حاجز حوارة وبورين ومادما

أصيب، اليوم الجمعة، 4 مواطنين على الأقل بالرصاص الحي، خلال مواجهات اندلعت على حاجز حوارة العسكري جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة غسان دغلس، إن مواجهات اندلعت على حاجز حوارة، عقب استهداف المشاركين في مسيرة انطلقا نصرة للأقصى وقطاع غزة.

وأطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الغاز المسيل للدموع، الامر الذي ادى الى اصابة اربعة مواطنين بالرصاص الحي، والعشرات بالمعدني والاختناق جراء الغاز المسيل للدموع.

وأفادت مصادر محلية في بورين، بأن مسيرة خرجت بالقرية عقب صلاة الجمعة تضامنا مع القدس وغزة اتجاه الشارع الالتفافي، ما أدى لاندلاع مواجهات أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة عشرات المواطنين بالاختناق، وجرى علاجهم ميدانيا.

وأضافت المصادر بأن مستوطنين مسلحين من مستوطنة “يتسهار” تدخلوا مع الجيش وهاجموا المواطنين الذين خرجوا بمسيرة سلمية، للتنديد بجرائم الاحتلال.

وفي قرية مادما، أفاد عضو المجلس القروي إيهاب القط، بأن مسيرة انطلقت عقب صلاة الجمعة اتجاه المدخل الشمالي للقرية، احتجاجا على إغلاقه من قبل قوات الاحتلال يوم أمس بالمقالع الحجرية، ما أدى لاندلاع مواجهات أدى لإصابة عدة مواطنين بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: