الأخبارالأخبار المحلية

شهيد برصاص الاحتلال في بيت دجن شرق نابلس

استشهد المواطن عاطف يوسف حنايشة (45 عاما)، اليوم الجمعة، جراء إصابته بالرصاص الحي في رأسه، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة ضد الاستيطان شرق بيت دجن، شرق نابلس.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني لـ”وفا”، أن حنايشة نقل إلى مستشفى رفيديا بمدينة نابلس، وهو يعاني من إصابة بالغة الخطورة بالرأس، حيث ما لبث أن أعلن عن استشهاده متأثرا بإصابته.

وقال عضو لجنة الدفاع عن الأراضي في قرية بيت دجن سليم أبو جيش لـ”وفا”، إن جنود الاحتلال استهدفوا المشاركين في المسيرة التي خرجت عقب صلاة الجمعة إلى المنطقة الشرقية المهددة بالاستيلاء لصالح الاستيطان، بالرصاص الحي، ما أدى لإصابة المواطن حنايشة في رأسه.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: