اخر الاخبار
"قامات" تعرض فيلمها الأول "كأنها الآن" في اليونان

 

 

 

 

أثينا 12-11-2017 وفا- عرضت مؤسسة "قامات" لتوثيق النضال الفلسطيني، فيلمها الأول (كأنها الآن) في مؤسسة جفرا للإغاثة والتنمية الشبابية الدولية في اليونان، بحضور عدد من اللاجئين الفلسطينيين، إلى جانب مجموعة من مناصري وداعمي ومساندي القضية الفلسطينية.

وافتتح العرض بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء والشهيد القائد ياسر عرفات في ذكرى استشهاده الـ13 وشهداء الثورة الفلسطينية، ثم تلا ذلك كلمة ترحيبية قدمها عضو مؤسسة جفرا طارق قيساوي، أكد خلالها أهمية ما تقوم به قامات من عمل من أجل حفظ الإرث النضالي من الضياع والاندثار، وتعريف الأجيال الناشئة بالتاريخ النضالي والمناضلين الذين قدموا التضحيات الجسام في سبيل تحرير وطنهم من الاحتلال.

من جانبه، ثمّن رئيس مؤسسة "قامات" أنس الأسطة الدور الذي تقوم به مؤسسة جفرا في إغاثة اللاجئين الذين شردتهم الحرب، كذلك دور مناصري القضية الفلسطينية الذين يؤمنون بالحق الفلسطيني وحريته ونيل دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، والانعتاق من الاحتلال الذي مضى على احتلاله لأرضنا أكثر من مئة عام.

ودعا الأسطة إلى ضرورة توطيد العلاقات واستمرار التعاون بين المؤسستين وتعزيز أواصر التواصل مع كل من يؤمن بعدالة القضية الفلسطينية، من أجل إيصال الصوت الفلسطيني إلى العالم.

وأكد أهمية الشراكة مع المؤسسات الدولية التي تولي أهمية للقضية الفلسطينية، لنشر ما تنتجه قامات من أفلام توثيقية لتجارب المناضلين.

يذكر أن فيلم "كأنها الآن"، أنتجته مؤسسة قامات ويوثق تجربة المناضل الوطني سمير الأسطة، الذي حُرم من حريته 17 عاما في سجون الاحتلال.