اخر الاخبار
فلسطين تشارك في معرض مسقط الدولي للكتاب

 

 

 

 

القدس عاصمة فلسطين/ مسقط 25-2-2018 وفا- تشارك فلسطين في معرض مسقط الدولي للكتاب، الذي تم افتتاحه في الحادي والعشرين من شباط الجاري، ويستمر حتى الثالث من شهر آذار المقبل.

ويمثل فلسطين وفد رسمي من وزارة الثقافة، يضم مدير عام الإدارة العامة للآداب عبد السلام العطاري، وعبد السلام العابد .

 ويضم جناح فلسطين إصدارات وزارة الثقافة، ويشتمل على عدد من العناوين في مجال الشعر والرواية والقصة القصيرة وأدب السجون والمقالات والدراسات الثقافية والأدبية والتراثية.

وإضافة إلى جناح وزارة الثقافة، فإن عددا من دور النشر الفلسطينية، تشارك هذا العام في معرض مسقط الدولي، التي تمثل الجغرافية الفلسطينية الثقافية في الوطن والشتات، وهي: مكتبة كل شيء من حيفا، ودار الجندي من القدس، ومكتبة اليازجي من غزة، ودار الشامل للنشر والتوزيع من نابلس، ومنشورات المتوسط في إيطاليا.

وزار جناح فلسطين عدد كبير من المواطنين العرب والعمانيين، الذين تصفحوا الكتب واطّلعوا على عناوينها وسألوا عن مضامينها ومؤلفيها، معبرين عن حبهم لفلسطين وشعبها، ومثقفيها، ورغبتهم الشديدة في التعمق في معرفة القضية الفلسطينية، وقراءة الكتب الإبداعية والمراجع التاريخية المتعلقة بها.

 واستثمر وفد وزارة الثقافة فرصة وجوده في معرض مسقط، وعقد لقاءات مهمة مع ممثلي دور النشر العربية وإدارة المعارض العربية؛ للمشاركة الفاعلة في معرض فلسطين الدولي للكتاب، المقرر تنظيمه في الثالث من شهر أيار القادم في مدينة رام الله.

 ولدى افتتاحه جناح فلسطين، سلّم العطاري درعا تكريميا لوزير الدولة محافظ ظفار الشيخ محمد بن سلطان البوسعيدي، مقدما من وزارة الثقافة.

وزار الجناح الفلسطيني والمعرض، طاقم سفارة فلسطين في مسقط وفي مقدمتهم السفير أحمد عباس رمضان، واطلع على الأجنحة والكتب المعروضة واطمأن على المشاركة الفلسطينية، وشارك في حفل تدشين وتوقيع كتاب البستان للأديب المقدسي الراحل محمد إسعاف النشاشيبي.

ويشهد معرض مسقط الدولي فعاليات وأنشطة ثقافية وفنية متعددة، لا سيما للأطفال والشبان وطلبة المدارس والجامعات والمجتمع العماني بشكل عام. وكانت مدينة صلالة ضيف شرف المعرض، حيث يتم تقديم برامج وفعاليات ثقافية متنوعة .

ولوحظ إقبال من المواطنين على اقتناء الكتب وزيارة المعرض، الذي يفتتح أبوابه من العاشرة صباحا حتى العاشرة ليلا، على مدى عشرة أيام.

وتشارك في الدورة الثالثة والعشرين 783 دار نشر من 28 دولة، فيما تبلغ عناوين الكتب حوالي نصف مليون عنوان.