اخر الاخبار
سلطة المياه تنهي الاستعدادات لمنتدى فلسطين الدولي الأول للمياه

رام الله 19-6-2018 وفا- تشارف سلطة المياه على الانتهاء من التحضيرات اللازمة لإقامة منتدى فلسطين الدولي الأول  للمياه، الذي سيعقد في الخامس والعشرين من الشهر الجاري، بمدينة رام الله.

وقالت سلطة المياه في بيان لها، اليوم الثلاثاء، إنها تتطلع من خلال المنتدى إلى أن يكون لها دور على المستوى العالمي في تطوير الوضع المائي، من خلال ايجاد منصة دولية تجمع صانعي القرار والخبراء الدوليين لعرض ومناقشة أهم قضايا المياه الملحة وايجاد حلول استراتيجية قابلة للتطبيق لها.

وأضاف البيان إن سلطة المياه تسعى من خلال المنتدى إلى توظيف الاهتمام العالمي، والإعلام الدولي بالمنطقة لإبراز آثار الواقع السياسي والظروف غير المستقرة في المنطقة على الحقوق المائية، وكذلك عرض تحديات المياه في فلسطين كدولة تقع تحت الاحتلال، وفي منطقة جغرافية تواجه اشكاليات سياسية، وتغيرات اقتصادية ومناخية صعبة، إضافة إلى عوامل أخرى كثيرة تؤثر على إضعاف قدرة الدول على تحقيق الأمن المائي لشعوبها.

وتتطلع سلطة المياه من خلال المنتدى إلى تحقيق الرؤية المتمثلة بالنهوض بواقع المياه وإيجاد الآليات التي تسهم في تحقيق الأمن المائي محلياً ودولياً، من خلال تناول أهم قضايا المياه كالحوكمة الرشيدة والإدارة المتكاملة لمصادر المياه، والتكيف مع تغير المناخ، والوضع الراهن والآفاق المستقبلية، وذلك لإيجاد حلول مستدامة لهذه القضايا، والاستفادة من التطورات والتكنولوجيا الحديثة القادرة على رفع مستوى خدمات المياه والصرف الصحي في فلسطين والمنطقة.

كما تصب أهداف المنتدى الدولي للمياه في دعم قطاع المياه في فلسطين أولاً، وفي إثبات قدرة فلسطين كدولة في الإسهام في تحسين واقع المياه عربياً وعالمياً، من خلال فعاليات متعددة تسعى إلى تسليط الضوء على أهم قضايا المياه والتحديات والعوائق التي تواجه هذا القطاع الحيوي، وسبل مواجهة هذه المعيقات وذلك لحماية مستقبل الأجيال القادمة من خطر نقص أو انعدام المياه.

وأشارت إلى أنها وضعت جملة من الأهداف لتحقيقها من خلال المنتدى تتركز على تسليط الضوء على التحديات المائية لزيادة الوعي الدولي حول أثر المياه على الحياة اليومية للشعوب، ومساعدتها في بناء اقتصاد مستدام قادر على تحقيق متطلبات أجيالها، إضافة إلى مساعدة المؤسسات العاملة أو المقدمة لخدمات المياه على التخطيط المستقبلي الشامل، بشكل أفضل وتطوير أعمالها وخدماتها في إدارة قطاع المياه محلياً، وعربياً وعالمياً، وتبادل الخبرات العالمية من خلال استضافة خبراء دوليين لاستعراض ومناقشة أهم التطورات والتوجهات الدولية الخاصة في قطاع المياه، واستهداف المتخصصين والقادرين على تقديم الخدمات الاستشارية منهم في مجال التقنيات والآليات الحديثة القادرة على النهوض بواقع المياه.

وأوضحت أنها تتوقع أن تحقق من انعقاد المنتدى حشد التأييد الدولي لدعم قضايا المياه في فلسطين، والنهوض بالقطاع المائي الفلسطيني، من خلال رفع مستوى الاهتمام العالمي في قضية المياه في فلسطين باعتبارها أحد أهم قضايا الصراع من جهة، ولحاجتها للدعم الدولي في مواجهة التحديات الكبيرة التي تقف أمام قدرتها على إدارة مصادر المياه بشكل أمثل، وتحسين نوعية خدمات المياه، وتوفير صرف صحي ملائم، وبالتالي تحقيق أمن مائي مستدام، وكذلك  ايجاد فرص لتعزيز التعاون وبناء الشراكات بين المؤسسات الوطنية والإقليمية والدولية، إضافة إلى تقديم نتائج لدراسات وأبحاث متخصصة في تناول شؤون ومشاريع المياه والصرف الصحي في فلسطين سواء في المناطق الحضرية والريفية، وإعطاء اهتمام خاص للمناطق المهمشة أو تلك التي تواجه مشاكل حقيقية في خدمات المياه في محاولة لتسليط الضوء على أسبابها وتقديم توصيات لحلها وتطويرها، كما تسعى لإعطاء الفرصة للمؤسسات العاملة في قطاع المياه، للتعرف على أحدث التكنولوجيا ونقل المعرفة المتطورة، إضافةً إلى تكوين شراكات استراتيجية، والوصول إلى حلول مالية وتمويلية تخدم أهدافهم.

يشار إلى أن منتدى المياه الدولي الأول سيعقد في الفترة من 25-28 من شهر حزيران الحالي في رام الله، ويتضمن اليوم الاول افتتاح اعمال المنتدى والتي ستعقد في قصر رام الله الثقافي، وتتضمن أعمال المنتدى جلسات بحثية وعلمية متخصصة بمشاركة خبراء ومتخصصين الى جانب معرض تشارك  فيه أهم الشركات العاملة بقطاع المياه محليا ودوليا.