اخر الاخبار
النائب العام يشيد بدور نيابة الأحداث في حماية الأطفال

ترأس النائب العام المستشار أحمد براك، اليوم الأربعاء، اجتماعا لأعضاء النيابة العامة المكلفين بمتابعة قضايا الأحداث، فيما قامت نيابة الأحداث بجولة في قرية الخان الأحمر شرق القس، واطلعت على احتياجات أطفالها.

يأتي ذلك في إطار تطوير عمل أعضاء النيابة العامة ورفع مستوى كفاءتهم في تلك القضايا، بما يخدم المصلحة الفضلى للطفل الحدث.

وأكد النائب العام مدى أهمية دور نيابة الأحداث والمقر اختصاصها بموجب تشريع وطني، في حماية الأطفال المعرضين للخطر والأحداث، مشيدا بتقرير نيابة الأحداث النصف سنوي، والذي تميز بتطبيقها لصفة الاستعجال بإنهاء الدعاوى الجزائية التحقيقية المدورة والمتراكمة وفقا للمادة (8) من قانون الأحداث، حيث بلغت نسبة الفصل في القضايا 86.3% تم فصل 34% منها بتطبيق الوساطة وجعل التوقيف الملاذ الأخير حيث بلغ عدد الموقوفين من الأحداث المتهمين (71) من أصل (1075) حدث تم عرضهم على النيابة.

وشدد براك، على ضرورة التنسيق والتعاون الدائم مع مختلف الشركاء ذوي العلاقة من الشرطة ووزارة التنمية وغيرها، وتوحيد كافة الجهود في متابعة القضايا المتعلقة بالأحداث في فلسطين لترقى بالمستوى الدولي.

من جانبه، أشار رئيس نيابة الأحداث ثائر خليل، إلى المسؤوليات الملقاة على عاتق أعضاء النيابة العامة في حدود الاختصاصات المستمدة من القانون من حيث الإشراف والمتابعة والتنسيق بين النيابات الجزئية في المحافظات والنيابات المتخصصة ونيابة الأحداث في مكتب النائب العام، وكذلك تم التطرق إلى المفاهيم الأساسية في عمل نيابة الأحداث وضرورة عقد اجتماعات دورية بين أعضاء النيابة لنقاش أية مستجدات أو معيقات وكيفية تجاوزها.

وناقش أعضاء نيابة الأحداث التقرير الإحصائي الذي يهدف لخلق بيئة آمنة للأطفال والأحداث، ووضع الاستراتيجيات المستقبلية، وتحديد التحديات في عدالة الأحداث برمتها.

 

وعلى هامش الاجتماع، وتنفيذا لتعليمات النائب العام، قامت نيابة الأحداث في مكتب النائب العام ممثلة برئيسها ثائر خليل، وعدد من أعضائها بجولة تفقدية دعما لصمود أطفال الخان الأحمر، وذلك بهدف توثيق الانتهاكات المرتكبة بحقهم، والاطلاع على الاحتياجات الأساسية لهم، حيث نفذ الوفد جولة داخل مدرسة الخان الأحمر والتي يستفيد من خدماتها التعليمية ما يقارب 60 طفلا.