اخر الاخبار
القواسمي: على حكومة بريطانيا أن تعتذر لا أن تحتفي بجريمتها

 

 

رام الله 20-10-2017 وفا- طالب عضو المجلس الثوري لحركة فتح والمتحدث باسمها أسامه القواسمي، حكومة بريطانيا بالاعتذار للشعب الفلسطيني عن وعدها المشؤوم "وعد بلفور"، وجريمتها ضد الأطفال والنساء والشيوخ الفلسطينيين، الذي هُجروا من أرضهم ووطنهم عنوة دون وجه حق.

وقال القواسمي في تصريح صحفي، إن على حكومة بريطانيا أن تعتذر عن وعد بلفور المشؤوم لا أن تحتفي بجريمتها.

وأضاف أن آثار هذه الجريمة متواصلة ليومنا هذا، حيث اللجوء في المخيمات، وما نتج عن هذا الوعد المشؤوم من قتل وذبح ومجازر وتهجير شعب بأكمله، وإن هذا الوعد مؤامرة  شاركت فيها حكومة بريطانيا بشكل رئيسي مع المنظمات الصهيونية في العالم، لطمس هوية شعب أصيل يعيش فوق أرضه فلسطين  منذ ستة آلاف سنة، وإقامة وطن مزعوم لليهود على أنقاض جماجمنا وتاريخنا وحضارتنا التي كانت منارة للعالم.

وأكد القواسمي أن إصرار حكومة بريطانيا على معاداة الشعب الفلسطيني من خلال تنظيمها لاحتفالية بمناسبة مرور مئة عام على الوعد المشؤوم، ليحتم علينا رفع الصوت عاليا وبقوة بوجهها، من خلال الدعوة المباشرة لشعبنا الفلسطيني في كل أماكن تواجده للتظاهر ضد هذا الوعد، وضد إصرار بريطانيا على الاحتفاء بنكبتنا، ومطالبتها بالتكفير عن جريمتها ولو بالحد الأدنى من خلال الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس.

ــــ