اخر الاخبار
السفير الديك يُشيد بالمواقف الإندونيسية الداعمة لفلسطين

رام الله 11-2-2019 وفا- أشاد المستشار السياسي لوزير الخارجية والمغتربين السفير احمد الديك، اليوم الاثنين، خلال لقائه السفير الاندونيسي غير المقيم لدى دولة فلسطين أندى راحميانتو، في مقر الوزارة بمدينة رام الله، بعُمق العلاقات التاريخية بين دولة فلسطين وجمهورية اندونيسيا.

وجدد السفير الديك تقدير دولة فلسطين قيادة وحكومة وشعباً، لمواقف وزيرة خارجية جمهورية اندونيسيا ريتنو مرسودي، خلال النقاش الشهري لمجلس الأمن حول الشرق الأوسط الشهر الماضي، التي عكست الموقف الإندونيسي التاريخي المُخلص إلى جانب شعبنا ومعاناته وحقوقه في المحافل الدولية وعلى المستويات كافة.

وأضاف: اننا نثمن الموقف الاندونيسي عالياً والعلاقات الأخوية الصادقة التي تربط بين دولة فلسطين وجمهورية أندونيسيا الصديقة.

 ووضع السفير الديك السيد راحيمانتو بصورة آخر التطورات الميدانية، وتصعيد عصابات المستوطنين الارهابية لاعتداءاتها الهمجية بحق المواطنين الفلسطينيين وأرضهم ومقدساتهم وممتلكاتهم ومزروعاتهم، واستمرار إسرائيل القوة القائمة بالاحتلال، بفرض سياساتها الاستيطانية لتعميق الاستيطان في الأرض الفلسطينية المحتلة وفرض أمر واقع على الأرض، ينهي حل الدولتين ويؤسس لنظام فصل عنصري.

 واعتبر الديك أن وقف عمل القوة الدولية في الخليل محاولة لإخفاء جرائم الاحتلال وانتهاكاته، مؤكدا رفض القيادة لقرارات الإدارة الاميركية بحق الفلسطينيين.

وأشار الى ان الإدارة الاميركية تمثل حماية لسياسات الاحتلال وقطعان مستوطنيه وان الدور الأميركي تكاملي مع الاحتلال، يستهدف الشعب الفلسطيني وقيادته.

من جانبه، أعرب السفير راحميانتو عن سعادته لزيارة فلسطين، مؤكداً موقف بلاده الداعم للقضية الفلسطينية في كافة المحافل الدولية.

وشدد على أهمية استمرار التشاور والمتابعة بين بعثتي البلدين لدى نيويورك، وذلك في ظل تولي اندونيسيا لمقعد غير دائم في مجلس الأمن للعامين 2019-2020، مؤكداً ان اندونيسيا ستكون دوماً في المقدمة في دعم الشعب الفلسطيني نحو الاستقلال.

وأشاد راحميانتو بعمق العلاقات التاريخية التي تربط اندونيسيا وفلسطين، خاصة مع حلول الذكرى الثلاثين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، مشيراً الى الإنجازات على الصعيد الثنائي التي تم تحقيقها على مدار السنوات السابقة وإمكانية توسيعها وتعزيزها في كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك بما في ذلك في مجالي السياحة والتجارة.

وأشار راحميانتو الى أن اندونيسيا سترفع من قيمة مساهمتها للأونروا الى مليون دولار للعام 2019، بالإضافة الى المساعدات الأخرى الحكومية والشعبية التي تعتزم اندونيسيا تقديمها للشعب الفلسطيني  كجزء من الدعم الاندونيسي المستمر للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.