اخر الاخبار
الخليل: ورشة عمل تبحث العلاقة التكاملية المهنية بين الأمن والإعلام

الخليل 18-7-2017 وفا- بحثت ورشة عمل نظمت في محافظة الخليل، اليوم الأربعاء، "تكاملية العلاقة المهنية بين الأمن والإعلام".

وأكد محافظ الخليل كامل حميد، خلال كلمته بالورشة التي نظمت بالشراكة بين المحافظة، والشرطة، ومديرية اعلام الجنوب، ونقابة الصحفيين، أهمية العمل التكاملي بين الأجهزة الأمنية والمؤسسات الإعلامية، لافتا الى ان الاعلام يعتبر أداة هامة عبر الجهد المشترك والتكاملي بين المؤسستين الإعلامية والأمنية، لنقل الحقيقة ونشر الوعي بين المواطنين.

وقال حميد، إن الاعلام يساهم بشكل أساسي في تعزيز الأمن والاستقرار، وينقل معاناة المواطنين في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها جراء الاحتلال الإسرائيلي، وفي مواجهة الاشاعات والمعلومات التي يتم تمريرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والتي تهدف الى هدم المجتمع وزعزعة الأمن والاستقرار في محافظة الخليل.

وقال مدير شرطة الخليل العقيد أحمد أبو الرب، إن هذه الورشة تأتي في سياق تعليمات قيادة الشرطة الفلسطينية، لتعزيز التفاهم ما بين الاعلام والأجهزة الشرطية والأمنية، مثمنا التعاون المشترك والتكاملي، واهمية الاعلام الحقيقي الذي يساند الأجهزة الأمنية في نقل الحقائق، والحفاظ على أبنائنا في ظل الجرائم وقضايا الفساد التي يتم متابعتها لتوفير الأمن والأمان للمواطن الفلسطيني.

وأشار أبو الرب، الى أن هناك بعض القضايا الي يتم الإفصاح عنها متأخرا بعد استكمال التحقيقات للوصول الى الاستنتاجات والحقائق، كما أن هناك بعض القضايا التي تؤثر على السلم الأهلي والمجتمعي، يتم تداولها او العمل ببطء فيها في المؤسسات الإعلامية لما تشكله من آثار سلبية على مجتمعنا، او قد يكون الإفصاح عنها يعرقل سير عملية التحقيق وكشف الجناة والجريمة.

وقال مدير وزارة اعلام الجنوب خالد خنة، ان القوانين والمواثيق كفلت حرية العمل الإعلامي والوصول الى المعلومة، مثنا التكامل ما بين الاعلام والأمن، مشيرا الى أهمية التنسيق بين المؤسستين لما له من مساهمة واضحة في نقل الحقيقة، وكشف الجريمة، وتقديم الجناة الى العدالة، للحفاظ على أبنائنا، وبناء مجتمع قوي ينعم بالأمن والأمان.

وطالب عضو الأمانة العامة لنقابة الصحفيين الفلسطينيين جهاد القواسمي، بضرورة تفهم افراد الشرطة الفلسطينية العاملين في الميدان بعمل الصحفي الفلسطيني، وتسهيل مهامه اثناء عمله الإعلامي، املا بأن يتطور التعامل ما بين المؤسستين، وذلك لتقديم المعلومة الصحية للمواطنين، وبوقت قصير لتوضيح الحقائق بوقتها، وعدم اتاحة الفرصة للشائعات التي تغزو مجتمعنا.

وحضر الورشة مدراء الشرطة في مختلف بلدات المحافظة، ومدراء كافة القطاعات الشرطية والضباط، وممثلون عن مختلف المؤسسات الإعلامية العاملة في محافظة الخليل.