اخر الاخبار
"الثقافة" تدعو لتعميم الإرث الفكري والإبداعي للشهيد أبو شرار

رام الله 9-10-2017 وفا- دعت وزارة الثقافة لصيانة الإرث الفكري والإبداعي للشهيد ماجد أبو شرار، وتعميمه لما شكله من قيمة فكرية ونضالية وإنسانية وأدبية.

وأكدت الوزارة في بيان لها، عرف عن الشهيد أبو شرار كفاءته في التنظيم، والقدرة الفائقة على العطاء والإخلاص في الانتماء، حيث اختير في العام 1980 ليكون عضوا في اللجنة المركزية لحركة فتح، وكانت له مواقف حازمة في وجه الأفكار الانشقاقية في صفوف الحركة، بل كان سببا رئيسيا في فتح الكثير من الأبواب المغلقة في الدول الاشتراكية أمام الثورة والحركة.

وشددت أن ما حفره القائد والأديب الشهيد أبو شرار في الوعي الجمعي الفلسطيني، عبر إبداعاته الأدبية، وبينها المجموعة القصصية 'الخبز المر'، والتي نشرها تباعا في مطلع ستينيات القرن الماضي في مجلة "الأفق" المقدسية، علاوة على دوره عبر الأدب والإعلام في تعميم عدالة القضية الفلسطينية في أوساط المثقفين لدى الإعلام العالمي، والشعوب كافة.

وتصادف اليوم الاثنين، الذكرى السادسة والثلاثين لاستشهاد القائد والأديب ماجد أبو شرار، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، وأمين سر مجلسها الثوري، ومسؤول الإعلام المركزي الفلسطيني، الذي اغتاله "الموساد" الإسرائيلي في التاسع من تشرين الأول/اكتوبر عام 1981، بقنبلة وضعت تحت سريره في أحد فنادق العاصمة الإيطالية روما، حيث كان يشارك في مؤتمر عالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، ونقل جثمانه إلى بيروت حيث دفن في مقبرة الشهداء.